منتديات لال


 
الرئيسيةمكتبة الصورالأعضاءالتسجيلدخول
التقويم الهجري
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ريان لال
 
مجود
 
مميزه بطبعي
 
يوسف خالد مطيوري
 
علي لال
 
المواضيع الأخيرة
» أحببناك...وان لم نراك
الأحد 6 يونيو 2010 - 12:29 من طرف مميزه بطبعي

» أحببناك...وان لم نراك
الأحد 6 يونيو 2010 - 12:29 من طرف مميزه بطبعي

» موقف حصل في اذاعة الرياض يوم السبت الموافق 20 / 4 / 1431هـ‎
الجمعة 14 مايو 2010 - 19:10 من طرف مجود

» صور ولقطات مخيفه (لاتقرب منهم) طيعني
الخميس 13 مايو 2010 - 22:09 من طرف ريان لال

» نهر فوق نهر
الخميس 13 مايو 2010 - 22:05 من طرف ريان لال

» مصور محشش من ذوق فنان
الخميس 13 مايو 2010 - 22:02 من طرف ريان لال

» مصر أم الدنيا
الخميس 13 مايو 2010 - 21:56 من طرف ريان لال

» دعاء يجعل الجنة تشتاق اليك
الجمعة 19 مارس 2010 - 20:44 من طرف ريان لال

» اذا مادمعت عينك قلبك يبكي
الأربعاء 17 مارس 2010 - 22:16 من طرف مجود

» صديقك وقت الشده
الأربعاء 17 مارس 2010 - 22:02 من طرف مجود

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 5 بتاريخ الجمعة 9 يوليو 2010 - 18:39
مواقع أفلام ــــــــــــــــــــــــــــــ سنما العرب ــــــــــــــــــــــــــــــ منتديات عالم بوليوود 2010 ــــــــــــــــــــــــــــــ فيديو مينيا ـــــــــــــــــــــــــــــ مواقع لتحميل الأفلام ـــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ موقع لترجمة الأفلام ــــــــــــــــــــــــــــــ

شاطر | 
 

 أخذ المصحف باليد اليسرى////حكم السفر خارج الدول الإسلامية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ريان لال
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر K.S.A عدد المساهمات : 191
نقاط : 168143
تاريخ التسجيل : 18/08/2009
العمر : 26

مُساهمةموضوع: أخذ المصحف باليد اليسرى////حكم السفر خارج الدول الإسلامية   الأحد 17 يناير 2010 - 12:23


أخذ المصحف باليد اليسرى



هل يجوز أخذ المصحف وحمله باليد اليسرى؟




لا أعلم في هذا شيئاً، وإن كان أخذه باليمين أفضل، فاليمين أفضل بكل حال، وكان
النبي صلى الله عليه وسلم يجعل اليمين لطهارته وترجله، وللأخذ والعطاء، والمصافحة
ونحو ذلك[1].
واليسرى لما سوى ذلك، فإذا دعت الحاجة إلى أن يأخذ المصحف باليسار؛ لأن اليمين تعبت
أو ما أشبه ذلك فلا حرج إن شاء الله؛ لأنهما، أي اليدان، تتعاونان، وليس المقصود
بأخذ المصحف بها إهانة ولا تساهلاً، وإنما تعاون من هذه لهذه، وهما يتعاونان في
ذلك، فإن جعلها في اليسرى وقرأ أو في اليمنى وقرأ، فكله لا بأس به إن شاء الله، لكن
كونه باليمنى أولى وأفضل لما تقدم من تفضيل اليمنى في الأخذ والعطاء والأكل ونحو
ذلك.



[1]

رواه البخاري: كتاب: اللباس، باب: يبدأ بالنعل اليمنى، رقم (5854)، ومسلم:
كتاب: الطهارة، باب: التيمن في الطهور وغيره، رقم (268)

حكم السفر خارج الدول الإسلامية


كثير
من الناس ابتلي بالأسفار خارج الدول الإسلامية التي لا تبالي بارتكاب
المعصية فيها ولا سيما أولئك الذين يسافرون من أجل ما يسمونه شهر العسل .
أرجو من سماحة الشيخ أن يتفضل بنصيحة إلى أبنائه وإخوانه المسلمين وإلى
ولاة الأمر كيما يتنبهوا لهذا الموضوع .




الحمد
لله ، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه ،
أما بعد : فلا ريب أن السفر إلى بلاد الكفر فيه خطر عظيم لا في وقت الزواج
وما يسمى بشهر العسل ولا في غيره من الأوقات ، فالواجب على المؤمن أن يتقي
الله ويحذر أسباب الخطر فالسفر إلى بلاد المشركين وإلى البلاد التي فيها
الحرية وعدم إنكار المنكر فيه خطر عظيم على دينه وأخلاقه وعلى دين زوجته
أيضا إذا كانت معه ، فالواجب على جميع شبابنا وعلى جميع إخواننا ترك هذا
السفر وصرف النظر عنه والبقاء في بلادهم وقت الزواج وفي غيره لعل الله جل
وعلا يكفيهم شر نزغات الشيطان .
أما السفر إلى تلك البلاد التي فيها
الكفر والضلال والحرية وانتشار الفساد من الزنى وشرب الخمر وأنواع الكفر
والضلال - ففيه خطر عظيم على الرجل والمرأة ، وكم من صالح سافر ورجع فاسدا
، وكم من مسلم رجع كافرا ، فخطر هذا السفر عظيم ، وقد قال النبي صلى الله
عليه وسلم- : ((أنا بريء من كل مسلم يقيم بين المشركين)) وقال عليه الصلاة والسلام : ((لا يقبل الله من مشرك عملا بعد ما أسلم أو يفارق المشركين))
والمعنى : حتى يفارق المشركين . فالواجب الحذر من السفر إلى بلادهم لا في
شهر العسل ولا في غيره ، وقد صرح أهل العلم بالنهي عن ذلك والتحذير منه ،
اللهم إلا رجل عنده علم وبصيرة فيذهب إلى هناك للدعوة إلى الله وإخراج
الناس من الظلمات إلى النور وشرح محاسن الإسلام لهم وتعليم المسلمين هناك
أحكام دينهم مع تبصيرهم وتوجيههم إلى أنواع الخير ، فهذا وأمثاله يرجى له
الأجر الكبير والخير العظيم ، وهو في الغالب لا خطر عليه لما عنده من
العلم والتقوى والبصيرة ، فإن خاف على دينه الفتنة فليس له السفر إلى بلاد
المشركين حفاظا على دينه وطلبا للسلامة من أسباب الفتنة والردة وأما
الذهاب من أجل الشهوات وقضاء الأوطار الدنيوية في بلاد الكفر في أوروبا أو
غيرها فهذا لا يجوز ، لما فيه من الخطر الدنيوية والعواقب الوخيمة
والمخالفة للأحاديث الصحيحة التي أسلفنا بعضها نسأل الله السلامة والعافية
.
وهكذا السفر إلى بلاد الشرك من أجل السياحة أو التجارة أو زيارة
بعض الناس أو ما أشبه ذلك فكله لا يجوز لما فيه من الخطر العظيم والمخالفة
لسنة الرسول صلى الله عليه وسلم الناهية عن ذلك ، فنصيحتي لكل مسلم هو
الحذر من السفر إلى بلاد الكفر وإلى كل بلاد فيها الحرية الظاهرة والفساد
الظاهر وعدم إنكار المنكر ، وأن يبقى في بلاده التي فيها السلامة ، وفيها
قلة المنكرات فإنه خير له وأسلم وأحفظ لدينه .

والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل .

حفظ الأوراق التي فيها ذكر الله بعيداً عن الامتهان



يقول السائل: بعض الناس يقومون بكتابة آيات قرآنية، أو بسم الله الرحمن الرحيم على
بطاقات الدعوة للزواج، أو لغيرها من الأعمال، وقد ترمى في النفايات أو تهان، أو
يداس عليها، أو يلعب بها الأطفال، وهناك أيضاً من يهين الأوراق التي فيها البسملة
أو آيات أخرى، فنريد التوجيه في مثل هذا.

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://lal50lal.yoo7.com
 
أخذ المصحف باليد اليسرى////حكم السفر خارج الدول الإسلامية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات لال :: منتديات عامة :: منتدى اسلامية-
انتقل الى: